ما هو مرض بورغر؟

هو مرض وعائي نادر يحدث في الشرايين الطرفية (الشرايين الصغيرة في الأطراف). مرض بورغر يتسبب في انسداد تدفق الدم نتيجة التهاب الأوعية الدموية. السبب الدقيق غير معروف بوضوح. ومع ذلك، فقد ارتبط ارتباطًا وثيقًا بالتدخين. يزيد التدخين من خطر الإصابة بالمرض ويمكن أن يؤدي إلى تفاقم الأعراض. ولذلك ينصح الأشخاص الذين تم تشخيص إصابتهم بالمرض بالإقلاع عن التدخين.

أعراض مرض برجر

ما هو مرض بورغر؟العرض الأكثر وضوحا للمرض هو الألم. يحدث ألم شديد خاصة في اليدين والقدمين. قد يحدث الألم مع الحركة أو الراحة. قد يكون هناك شعور بالبرودة أو التنميل في الأطراف. يحدث بسبب انخفاض تدفق الدم. قد تتورم اليدين والقدمين، والذي قد يكون ناجما عن تقييد تدفق الدم بسبب تضييق الأوعية الدموية. يعد تغير لون الأطراف أمرًا شائعًا لدى الأشخاص المصابين بهذا المرض.

خاصة في الطقس البارد أو تحت الضغط، قد تتحول الأصابع إلى اللون الأزرق أو الأرجواني. يمكن أن يؤدي عدم تدفق الدم بشكل كافٍ إلى زيادة خطر الإصابة بتقرحات الجلد (القروح) أو الغرغرينا (موت الأنسجة). غالبًا ما تواجه الجروح صعوبة في التئامها. يمكن أن يؤدي ضعف تدفق الدم إلى ضعف العضلات وحتى الشلل. مرض بورغر قد يعاني الأشخاص المصابون بهذه الحالة من التهاب في عروقهم.

عوامل خطر الإصابة بمرض بورغر

ويرتبط بالتدخين باعتباره أقوى عامل خطر. الأشخاص الذين يدخنون هم أكثر عرضة للإصابة بالمرض، ويمكن أن يؤدي التدخين إلى تسريع تطور المرض. وهو أكثر شيوعًا بشكل عام عند الرجال. ومع ذلك، يمكن أن تصاب النساء أيضًا بهذا المرض. ويحدث في أغلب الأحيان عند الشباب الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و 40 عامًا. التاريخ العائلي قد يزيد من خطر الإصابة بالمرض.

وهو أكثر شيوعا في بعض المناطق الجغرافية، وخاصة في منطقة الشرق الأوسط وآسيا ودول البحر الأبيض المتوسط. تشير بعض الدراسات إلى أن استخدام حبوب منع الحمل قد يسبب هذا المرض أيضًا. عوامل أخرى مثل الالتهابات مرض بورغر يلعب دوراً في تطوره. ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث حول هذا الموضوع.

طرق علاج مرض برجر

ما هو مرض بورغر؟

يجب على المرضى الذين يدخنون التوقف عن التدخين قبل بدء العلاج. الاستمرار في التدخين قد يؤدي إلى تطور المرض. يمكن استخدام بعض الأدوية لتخفيف الأعراض وإبطاء المرض. تُستخدم هذه الأدوية لتقليل الألم والسيطرة على التهاب الأوعية الدموية وتحسين تدفق الدم. قد تختلف الأدوية حسب حالة المريض.

يمكن استخدام بعض الطرق لزيادة تدفق الدم في علاج المرض. قد تشمل الطرق العلاج الدوائي، واستئصال الخثرة، وجراحة الأوعية الدموية. يمكن أن يقدم العلاج الطبيعي تمارين تزيد من الدورة الدموية للأشخاص المصابين بالمرض. ويمكن أيضا تطبيق برامج إعادة التأهيل. عندما يتقدم المرض، قد يكون البتر ضروريًا بسبب الغرغرينا أو الموت الكامل للأنسجة.

طرق علاج مرض برجر وهي خاصة بحالة كل مريض. ولذلك يتم تحديد طرق وعملية علاج المريض من خلال الأخذ بعين الاعتبار مرحلة المرض وشدة أعراضه. إذا كنت مصابًا بالمرض أو تشعر بالقلق بشأنه، فمن المهم رؤية أخصائي الرعاية الصحية. سيقوم أخصائي الرعاية الصحية بإجراء تشخيص دقيق وإرشادك من خلال التوصية بخيارات العلاج المناسبة. يمكنك الاتصال بنا للحصول على معلومات مفصلة حول طرق العلاج.