مرض الشريان المحيطي

هو انخفاض في تدفق الدم نتيجة تضييق أو انسداد الأوردة في الساقين وأحياناً في الذراعين. مرض الشريان المحيطي (PAD) ، وقد يسبب أعراضًا مثل ألم في الساقين، أو تعب، أو تنميل، أو صعوبة في التئام الجروح في الساقين.

مرض الشريان المحيطي

يمكن أن يكون سبب الهيئة العامة للإسكان للأسباب التالية:
• تصلب الشرايين: وهو سماكة وتضييق جدران الشرايين.
• الالتهاب: في بعض الحالات، قد تحدث الهيئة العامة للإسكان نتيجة لتلف جدران الشرايين بسبب العدوى أو الالتهاب.
• التخثر: يمكن أن تؤدي جلطات الدم في الشرايين إلى تضييق الشريان أو انسداده.
• تسلخ الشرايين: نتيجة تفكك أو تمزق جدار الشريان قد يتراكم الدم في الشريان ويسبب تضيقه.

أعراض مرض الشريان المحيطي (PAD).

قد تشمل أعراض مرض الشريان المحيطي ما يلي:

• ألم، تشنجات أو حرقان في الساقين
• الشعور بالتعب أو الضعف
• ضعف أو تنميل في الساقين
• برودة أو تغير في لون الساقين
• بطء التئام الجروح في الساقين
• تقرحات الجلد

مع تقدم ارتفاع ضغط الدم الشرياني الرئوي، قد تحدث صعوبة في المشي أو ألم شديد في الساق، وقد تتطور الغرغرينا (موت الأنسجة) في الساق. وبما أن هذه الحالة يمكن أن تؤدي إلى مشاكل صحية خطيرة، فمن المهم علاجها.

يمكن تشخيص ارتفاع ضغط الدم الشرياني الرئوي من خلال مجموعة متنوعة من الطرق، بما في ذلك التاريخ الطبي، أو الفحص البدني، أو تصوير دوبلر بالموجات فوق الصوتية، أو تصوير الشرايين، أو اختبارات الدم في بعض الأحيان.

قد يختلف العلاج حسب درجة الانسداد وعمر المريض والصحة العامة. قد تشمل خيارات العلاج تغييرات في نمط الحياة، أو الأدوية، أو رأب الأوعية الدموية، أو وضع الدعامة، أو الجراحة.

مرض الشريان المحيطي (PAD) ، لتقليل المخاطر، من المهم ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وعدم التدخين، واتباع نظام غذائي صحي، واتباع توصيات طبيبك لعلاج المشاكل الصحية الأخرى مثل ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري.